مايباخ .. سيارة العائلات الارستقراطية

تعتبر السيارة "المايباخ" والتى اشتهرت فى بدابة الثلاثينات، من أهم الأسماء العريقة فى عالم السيارات الفارهة، فقد كانت هذه السيارة هى المفضلة لدى العائلات الارستقراطية والملكية، خصوصاً فى ألمانيا وهولندا والنمسا، وكانت دائما ما تحظى بمكانة خاصة من قبل الملوك والزعماء  .
تأسست شركة "مايباخ" عام 1909 على يد الصانع الألماني ويلهلم مايباخ وفي الأصل كانت متخصصة في صناعة المناطيد ومحركاتها، واليوم هى ملك لفرع "AG ديملر" العائد إلى مرسيدس، وهذا الفرع هو المسئول عن تعديل موديلات "مرسيدس" حسب الطلب بشكل يحول السيارة إلى ما مايشبه الاسطورة .

صمم "مايباخ" أول سيارة مرسيدس بناء على طلب من " أميل إلينكا " وهو رجل أعمال نمساوي، حملت السيارة وقتها اسم ابنة هذا الرجل الآنسة مرسيدس، وفي عام 1919 وضع "مايباخ" الأساس لأول سيارة تحمل اسمه وبناها على شاسيه مرسيدس، وفي عام 1921 كشف ويلهلم مايباخ عن أول سيارة "مايباخ" بمعرض برلين .

يعتبر طراز مايباخ "62S Landaulet" من أجمل السيارات على مستوى العالم، وأبرز ما يميز ذلك الموديل هو احتوائه على العديد من تكنولوجيا العصر الحديث الغير موجودة بأى سيارة أخرى فضلا عن الامكانيات المترفة مثل منقى الجو، الذى يضم أرقى العطور العالمية، كما يمكن التحكم فى إغلاقه وفتحه وأيضاً بإمكان العميل اختيار ما يناسبه من الروائح.